المحامي / محمد محمد سيدي عبد الرحمن إبراهيم

خبير قانوني ابتداء من نهاية اليوم يبدأ خرق النصوص المتعلقة بتنظيم الاستحقاقات الرئاسية

المحامي / محمد محمد سيدي عبد الرحمن إبراهيم

قال الخبير القانوني المحامي محمد سيدي عبد الرحمن إبراهيم إنه بانتهاء اليوم 16 إبريل 2019 دون إصدار مرسوم استدعاء هيئة الناخبين للرئاسيات يبدأ “خرق النصوص المتعلقة بالاستحقاقات الرئاسية”.

وأكد المحامي محمد سيدي أن بعدم صدور المرسوم اليوم “تكون السلطات الموريتانية قد ارتكبت خرقا للدستور فيما يتعلق بانتخاب رئيس الجمهورية الذي يجب أن يُنتخب ثلاثين يوما كحد أدنى وخمسة وأربعين يوما كحد أقصى قبل انقضاء مدة رئاسة الرئيس محمد ولد عبد العزيز السارية التي تنتهي 1 أغشت 2019”.

ورأى محمد سيدي أنه “لاحترام هذا المقتضى المقرر في المادة: 26 من الدستور يجب تنظيم الشوط الأول من الانتخابات يوم الأحد 16 يونيو 2019 كي يتسنى تنظيم الشوط الثاني في حال لزومه يوم الأحد 30 يونيو 2019 (ونظل في حدود الشرعية)”.

وشدد المحامي على أنه “بهذا يكون اليوم هو آخر آجال إعلان مرسوم استدعاء هيئة الناخبين الذي يجب نشره ستين يوما قبل يوم الاقتراع”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*